ارتفاع أسعار النفط… و”أوبك+” تزيد الإنتاج بمقدار 650 ألف برميل يومياً

ارتفعت أسعار النفط إلى أكثر من 1٪ يوم الخميس بعد انخفاض مخزونات الخام الأمريكية أكثر من المتوقع وسط ارتفاع الطلب على الوقود ، بحسب رويترز.

و أغلقت العقود الآجلة لخام برنت  عند 1.32 دولار ، أو 1.1٪ ، أي على ارتفاع عند 117.61 دولاراً للبرميل ، بينما ارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 1.61 دولار ، أو 1.4٪ ، أي وصل إلى 116.87 دولاراً.

وأظهرت بيانات حكومية أن مخزونات النفط الخام والوقود في الولايات المتحدة انخفضت الأسبوع الماضي، ولا يزال الطلب يتجاوز العرض بكثير، حتى مع اتخاذ المزيد من الإجراءات الاحتياطية.

وهبطت مخزونات النفط الخام الأمريكية بمقدار 5.1 مليون برميل في الوقت الذي كان يتوقع فيه الخبراء والمحللون في تقارير سابقة لرويترز أن تنخفض المخزونات بمقدار 1.3 مليون برميل.

أوبك + تزيد إنتاج النفط

أعلن تحالف “أوبك+” عن زيادةً في كميات النفط المنتجة بنحو 50%، ليزيد الإنتاج بمقدار 648 ألف برميل يومياً خلال الشهرين القادمين، مقارنة بكمية الإنتاج التي حُدّدت في الأشهر السابقة والتي كانت 432 ألف برميل”.

وجاء هذا القرار بعد أن استمرت الولايات المتحدة الأمريكية خلال الأشهر الماضية بالضغط من أجل زيادة إنتاج النفط ومعالجة مشكلة الاعتماد على روسيا في إنتاج النفط، وبعد أن حظرت دول الاتحاد الأوروبي جزئياً النفط الروسي.

وزادت العراق إنتاجها اليومي بمقدار 71 ألف برميل، والإمارات بمقدار 52 ألف برميل، والكويت بمقدار 44 ألف برميل، ولم تزيد المملكة العربية السعودية وروسيا من الإنتاج وبقيت الزيادة كما كانت سابقاً بمقدار 170 ألف برميل يومياً.

وقال أندرو ليبو رئيس شركة Lipow Oil Associates في هيوستن لرويترز : “على الرغم من موافقة أعضاء أوبك + على زيادة حصتهم من الإنتاج بأكثر قليلاً مما توقعته السوق ، إلا أنّهم في الواقع لا يفعلون أي شيء”.

وقال رئيس أبحاث النفط والغاز في j.p. morgan energy كريستيان مالك لصحيفة وول ستريت جورنال ، أن اتفاق التحالف لن يخفض الأسعار ولن يحقق زيادة كبيرة في إنتاج النفط، والزيادة التي تم الإعلان عنها هي زيادة تجميلية”.

وقال المحلل في شركة أوندا جيفري هالي في حديثه لوكالة فرانس برس: “بالرغم من أن الزيادة التي أعلنت عنها أوبك + كانت كبيرة إلا أنّها لن تخفف النقص الهائل الناتج عن غياب النفط الروسي، وما كان هذا القرار إلا لتقديم التنازلات للولايات المتجدة الأمريكية”.

ارتفاع أسعار النفط

ارتفعت  أسعار النفط بسبب تقلص الصادرات الروسية نتيجة العقوبات المفروضة على روسيا من قبل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بسبب هجومها في أوكرانيا في 24شباط/ فبراير ، وهو إجراء تصفه موسكو بأنه “عملية عسكرية خاصة”، وانخفض الإنتاج الروسي بنحو مليون برميل يومياً بعد العقوبات.

قال أحد أعضاء “أوبك +” المطلع على الموقف الروسي إن موسكو قد توافق على زيادة المنتجين الآخرين لإنتاج النفط لتعويض انخفاض إنتاجها ولكن هذا لن يغطي كل النقص.

وقال الكرملين إن بإمكانه تغيير مسار صادرات النفط لتقليل الخسائر الناجمة عن عقوبات الاتحاد الأوروبي ، لكن المحللين ما زالوا متشككين، وفقاً لرويترز.

وقال كارستن فريتش المحلل في كومرتس بنك ، والذي شكك في قدرة أوبك + على إنتاج المزيد من النفط في السوق: “مدى إمكانية تحقيق ذلك أمر مشكوك فيه، لذلك من المرجح أن ينخفض ​​إنتاج النفط الروسي مرة أخرى في الأشهر المقبلة”.

شارك المقال على:
مقالات ذات صلة:

تقارير وتحقيقات

آخر الأخبار

مساحة نسوية

أرشيف الاتحاد