بسبب المازوت .. دمشق بلا سرافيس يومي الجمعة والسبت

صرح عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل والمواصلات التابع للنظام في محافظة دمشق، “مازن دباس”، أن “هناك كتاب ورود من وزارة النفط يقضي بتخفيض كميات المازوت الموزعة”.

وتابع “قررت المحافظة عدم تزويد السرافيس بالمادة يوم السبت إضافة إلى الجمعة، بدلاً من تخفيض النسبة أو الكميات بشكل يومي”.

واعتبر “دباس” أن “هذا التوجه أفضل ولاسيما أنه يشهد يوم عطلة رسمية، لتبقى الكميات اليومية على مدار الأسبوع كما هي بمعدل 30 ليتراً كل يوم من دون أي تغيير للسرفيس (11 راكب) و40 ليتراً للآليات (20 راكب).”

وأضاف “دباس” أن “هناك توجيه بتخفيض الكميات اليومية للمازوت بنسبة تصل إلى 10 بالمئة من إجمالي المادة المخصصة للمحافظة”.

وزعم “دباس” أنه “سيتم تعويض المواطنين بباصات النقل الداخلي خلال يوم السبت، وعددها 90 باصاً من أصل 200 باص بشكل عام”.

وقال: يحصل السرفيس على مخصصاته مساء السبت لينقطع تزويدهم من المادة مساء الخميس، معتبراً أن عدم تزويد السرافيس يوم السبت أفضل من التخفيض اليومي لكل سرفيس.

وأشار “دباس” إلى أن دمشق لم تمنح أي موافقة لعمل السرافيس لتخديم طلاب المدارس أو الموظفين أو أي من القطاع الخاص، خلال هذه الفترة.

يذكر أن نسبة تخفيض كميات المازوت التي فرضتها حكومة النظام على مستوى محافظة دمشق بلغت 30 بالمائة، وفق المكتب التنفيذي لقطاع المحروقات في محافظة دمشق.

شارك المقال على:
مقالات ذات صلة:

تقارير وتحقيقات

آخر الأخبار

مساحة نسوية

أرشيف الاتحاد