ماكسار: سفن تحمل حبوباً أوكرانية وصلت لسوريا

أعلنت شركة ماكسار الأميركية للتصوير بالأقمار الصناعية، إن سفنا ترفع علم روسيا حملت حبوبا أوكرانية تم حصادها في الموسم الماضي ونقلتها إلى سوريا خلال الشهرين الماضيين، حسب وكالة رويترز للأنباء.

وتظهر الصور التي نشرتها ماكسار سفينتي نقل بضائع سائبة ترفعان العلم الروسي، راسيتين في ميناء سيفاستوبول الذي تسيطر عليه روسيا في شبه جزيرة القرم في أيار/مايو الماضي وتحميلهما بالحبوب، على حد قول الشركة.

وأكدت ماكسار أن “أقمارها جمعت بعد أيام، صورا للسفينتين وهما راسيتان في سوريا وقد فُتحت أبوابهما مع اصطفاف شاحنات كبيرة استعدادا لنقل الحبوب”.

وأضافت ماكسار أن “صورة أخرى في يونيو حزيران أظهرت سفينة مختلفة يتم تحميلها بالحبوب في سيفاستوبول”.

وأظهرت صور نشرتها شركة Maxar Technologies، نهاية أيار/مايو الماضي، ناقلة بضائع، في مدينة اللاذقية قبل يومين، يتوقع أنها تحمل حبوباً مسروقة من أوكرانيا.

وقالت شبكة CNN إن صور الأقمار الصناعية أظهرت سفينة شحن روسية باسم ماتروش بوزينيتش:” مليئة بالحبوب يُزعم أنها سُرقت من المزارع الأوكرانية قد وصلت إلى ميناء اللاذقية السوري – وهي رحلتها الثانية في غضون أربعة أسابيع”.

وبوزينيتش سفينة من ثلاث سفن كانت تحمل الحبوب في ميناء سيفاستوبول في منقطة القرم ، وشوهدت آخر مرة في الميناء في التاسع عشر من أيار/مايو الجاري، ويتوقع أنها تحمل نحو 30ألف طن من الحبوب بحسب CNN.

وقالت شبكة إن:” قوافل من الشاحنات شوهدت تحمل الحبوب من المزارع والصوامع في جنوب أوكرانيا إلى شبه جزيرة القرم. قدّرت السلطات الأوكرانية في وقت سابق من هذا الشهر أن القوات الروسية في المناطق المحتلة صادرت أكثر من 400 ألف طن من الحبوب”.

شارك المقال على:
مقالات ذات صلة:

تقارير وتحقيقات

آخر الأخبار

مساحة نسوية

أرشيف الاتحاد