ما ترتيب دمشق في قائمة أفضل المدن للعيش؟

أصدرت وحدة المعلومات في مجلة ذي إيكونوميس  تصنيفاً للمدن الأفضل في العالم من حيث جودة العيش، وتذيلت ثلاث مدن عربية التصنيف.

وجاءت دمشق كأسوء مدينة في التصنيف باحتلالها للمرتبة 172، وجاءت طرابلس العاصمة الليبية في المرتبة 170 لتليها العاصمة الجزائرية، الجزائر في المرتبة 169.

وغابت العاصمة اللبنانية بيروت عن التصنيف، على إثر تفجير المرفأ الذي حول أكثر من نصف المدينة إلى ركام، ما أثر على اقتصاد البلاد المنهار أساساً.

وعزا التقرير، تأخر هذه المدن العربية إلى عوامل الصراعات والحروب والإرهاب، خلال العقد الأخير.

وأوضح معدّو التصنيف أنهم استبعدوا كييف من التقرير نظراً إلى ظروف الغزو الروسي لأوكرانيا. وفي الموازاة، هوَت موسكو إلى المركز الثمانين، بتراجع 15 درجة.

وقال أوباسانا دوت، المسؤول في الوحدة إن: “مدن أوروبا الشرقية تراجعت في الترتيب بسبب زيادة الأخطار الجيوسياسية وأزمة كلفة المعيشة، بما في ذلك ارتفاع أسعار الطاقة والغذاء”.

الأسوأ من حيث الأنترنت

احتلت سوريا المرتبة الرابعة على مستوى العالم، ضمن قائمة أسوأ الدول من حيث الرقابة على الإنترنت لعام 2022، وفقاً لتصنيف Comparitech.

واعتمد الباحثون في تقريرهم على المقارنة بين الحرية الممنوحة للسكان حول العالم عبر الإنترنت، وشملت القيود المفروضة في بعض الدول وسائل الإعلام السياسية، إضافة إلى مواقع التحميل “التورنت”، والقيود على وسائل التواصل الاجتماعي، والقيود على وسائل الإعلام السياسية.

شارك المقال على:
مقالات ذات صلة:

تقارير وتحقيقات

آخر الأخبار

مساحة نسوية

أرشيف الاتحاد