تركيا توافق على ترشيح السويد وفنلندا لعضوية الناتو

توصلت كل من السويد وفنلندا وتركيا لتفاهم على دعم أنقرة لترشيح ستوكهولم وهلسنكي لعضوية حلف شمال الأطلسي  “ناتو”.

وقال الرئيس الفنلندي ساولي نينيستو إن:” إن مذكرة التفاهم الثلاثية تتعلق بالالتزام تجاه ضمان الأمن المشترك” تعليقاً على الاتفاق.

ووصف نينيستو التفاهم بـ” التطور المهم” الذي ” جاء بعد أن وقعت الدول الثلاث مذكرة مشتركة تقديم دعمها الكامل في مواجهة التهديدات لأمن بعضها البعض”.

ووقع كلا من وزير الخارجية الفنلندي  بيكا هافيستو، ونظيرته السويدية آن ليندي ووزير الخارجية التركي مولود جاووش أوغلو المذكرة بعد اجتماع حضره الأطراف الثلاثة.

وعلق الرئيس الأميركي جو بايدن على توقع المذكرة قائلاً: ” أهنئ فنلندا والسويد وتركيا على توقيع المذكرة الثلاثية”.

وأضاف بايدن “توقيع المذكرة الثلاثية خطوة حاسمة نحو انضمام فنلندا والسويد للنيتو ما سيعزز حلفنا وأمننا الجماعي”.

ونقلت كالة الصحافة الفرنسية أ ف ب عن البيت الأبيض إن: ” تركيا لم تطلب أي تنازلات من واشنطن لقبولها انضمام فنلندا والسويد إلى النأتو”.

وقالت واشنطن: ” نرى أن الضوء الأخضر التركي لانضمام السويد وفنلندا إلى الناتو يعطي دفعا قويا للوحدة الغربية”.

ووصفت رئيسة وزراء السويد ماغدالينا أندرسون دعم تركيا لترشح فنلندا والسويد بـ “الخطوة المهمة جدا للناتو”.

و أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، أن فنلندا والسويد أكدتا التزامهما بدعم تركيا ضد أي تهديد لأمنها القومي.

وأكد ستولتنبرغ اتخاذ قرار غدًا بشأن دعوة فنلندا والسويد للانضمام للحلف، مؤكدا أن الباب بات مفتوحا أمام انضمام فنلندا والسويد للحلف.

ورفضت تركيا انضمام كل من السويد وفنلندا لحلف شمال الأطلسي بحجة دعم الدولتين للإرهاب ووضعت شروطاً لقبول ترشيحهما، وأبرزها محاربة حزب العمال الكردستاني وحركة الداعية التركي المعارض فتح الله كولن.

شارك المقال على:
مقالات ذات صلة:

تقارير وتحقيقات

آخر الأخبار

مساحة نسوية

أرشيف الاتحاد