الدفاع المدني في أربيل للاتحاد ميديا: عدد ضحايا الفيضان مرشح للزيادة

قال الناطق باسم مديرية الدفاع المدني في أربيل الرائد سركوت كارش للاتحاد ميديا أن “عدد ضحايا فيضان أربيل مرشح للزيادة و هناك بعض المفقودين حتى الان”.

وفقد ثمانية أشخاص حياتهم، فجر اليوم، بسبب فيضانات تعرضت لها عدة أحياء في محافظة أربيل عاصمة إقليم كردستان، وفقا لما أعلنه محافظ أربيل أوميد خوشناو.

و أضاف كارش: ” في الكوارث الطبيعية نحتاج لوقت للوصول لاحصاءات دقيقة للضحايا و هناك مفقود واحد حتى الان”.

و تابع كارش للاتحاد ميديا: “وأصيب أحد المواطنين بجلطة قلبية لتعرضه لصدمة نفسية نتيجة الفيضان و أصيب اخر في قدمه أثناء محاولاته إنقاذ ما يمكن انقاذه من منزله”.

و نشر محافظ أربيل عبر حسابه على “فيسبوك” صورا تظهر استنفار فرق المحافظة: “مع الأسف اليوم الساعة الرابعة فجرا تعرضت مناطق على حدود العاصمة أربيل لسيول و فيضانات، عدا الأضرار المادية هناك ضحايا أيضا”.

و قال رئيس هيئة الأنواء الجوية فاضل إبراهيم في تصريح صحفي أن “كمية الأمطار في اربيل تراوحت بين 59.2ملم و 83 ملم”

و تعرضت أربعة شوارع  للفيضان في ناحية قوشتبة التابعة لأربيل وحدها، و فقد ثلاثة حياتهم وفقا لتصريحات صحفية أدلى بها مدير ناحية قوشتبة، إضافة لأكثر من مئة سيارة تعطلت و أضرار مادية لحقت عشرات المنازل.

و تعرضت ستة أحياء في ناحية “دارا تو” للسيول، و أعلن مدير الناحية سقوط خمس ضحايا على الأقل، إضافة إلى أضرار مادية كبيرة لم يتم احصاءها بعد.

و أظهرت صور حصرية للاتحاد ميديا حجم تأثير السيول و الفيضان الذي ضرب حي كردجوتيار بمحافظة أربيل، عاصمة إقليم كردستان العراق.

وعدة شوارع رئيسية في الحي اُغلقت ودخلت المياه منازل المدنيين، واقتصرت الأضرار على المادية.

يُشار إلى أن آلاف اللاجئين السوريين في حي كردجوتيار، ويعتبر من أحياء تواجد السوريين الرئيسية بالعاصمة أربيل.

شارك المقال على:
مقالات ذات صلة:

تقارير وتحقيقات

آخر الأخبار

مساحة نسوية

أرشيف الاتحاد