“الدول السبع” ترفض دفع ثمن الغاز الروسي بالروبل

رفضت “مجموعة الدول الصناعية السبع” اليوم الاثنين مطالب الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” بدفع الدول “غير الصديقة” ثمن الغاز الروسي بالروبل، معتبرة ذلك “غير مقبول”.

قال ذلك وزير الاقتصاد الألماني “روبرت هابك” على لسان “مجموعة الدول السبع”، بعد اجتماع افتراضي عبر الأنترنت جمع وزراء الاقتصاد لهذه الدول، وأضاف “هابك” “أعتقد أنه ينبغي تفسير هذا المطلب بواقع أن بوتين في مأزق”.

وأعلن “هابك” في مؤتمر صحفي عقب الاجتماع، استعداد بلاده “للسيناريوهات كافة منذ زمن”، مضيفاً أن “الحكومة الألمانية تعمل منذ بداية العام على جميع السيناريوهات من أجل تتوفر لدينا كافة أنواع الاستجابة”.

وأشار “هابك” خلال المؤتمر إلى رغبة ألمانيا “تقليص الاعتماد على واردات النفط والغاز والفحم الروسي بالتدريج”، معتبراً قرار موسكو دفع ثمن الغاز بالروبل “محاولة لتقسيم الغرب”، وواصفاً إياه بـ “غير مقبول”.

ولفت الوزير الألماني إلى أن “وزراء “مجموعة السبع” أجمعوا على أن هذا يُعد خرقاً للعقود من جانب واحد، وأكدوا أن الاتفاقات المبرمة سارية المفعول وستظل الشركات متمسكة بها”.

ودعا وزراء “الدول السبع” “الشركات المعنية” إلى “عدم تلبية المطالب الروسية” لأن الدفع بالروب “غير مقبول”، وفق ما نقل الوزير الألماني عن الوزراء السبع.

أوامر “بوتين”

وأصدر الرئيس الروسي تعليمات لحكومة بلاده والبنك المركزي الروسي وشركة “غازبروم” لاتخاذ الإجراءات اللازمة لتغيير عملة الدفع مقابل الغاز للدول “غير الصديقة” إلى “الروبل”، بحلول 31 الشهر الجاري، وفق ما نشرت وكالة “سبوتنيك” الروسية.

وأعلن الرئيس الروسي في 23 الشهر الجاري أن “روسيا لن تقبل سوى الدفع بالروبل” من أجل إيصال الغاز إلى ما أسماها “دول غير صديقة”، والتي تشمل دول الاتحاد الأوروبي.

وطلب “بوتين” من حكومته أن “تنفذ التغييرات اللازمة في غضون أسبوع”، موضحاً أن ذلك يأتي “رداً على تجميد أصول روسيا في الغرب”، بعد هجومها على أوكرانيا الشهر الماضي.

وقال “بوتين” خلال اجتماعه الحكومي “من الواضح أن تسليم بضائعنا إلى الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وتلقي الدولار واليورو والعملات الأخرى، لم يعد له معنى بالنسبة لنا”.

وأضاف “بوتين” أن “روسيا ستواصل التزاماتها بخصوص الغاز والنفط وفق العقود الآجلة الموقعة سابقاً، لكن لن نستخدم عملات الدول غير الصديقة في مدفوعات الغاز”.

وتقدر الإيرادات الروسية من النفط والغاز الروسيين من الدول التي صنفتها روسيا بـ “غير الصديقة” بنحو 70% من الإيرادات، منها 40% من دول الاتحاد الأوربي وحدها، بكمية استهلاك تقدر بنحو 200 مليار متر مكعب.

شارك المقال على:
مقالات ذات صلة:

تقارير وتحقيقات

آخر الأخبار

مساحة نسوية

أرشيف الاتحاد