اليوم 34 من الهجوم الروسي لأوكرانيا.. “ماريوبول تعيش كارثة إنسانية ويجب إجلاء سكانها بالكامل”

قال الرئيس الأوكراني “فولديمير زيلينسكي” في خطابه المسائي يوم أمس بعد التحدث مع رئيس الوزراء البريطاني “بوريس جونسون” ورئيس الوزراء الكندي “جاستن ترودو” والمستشار الألماني “أولاف شولتز” ورئيس الوزراء الإيطالي “ماريو دراجي”: “كان يوماً دبلوماسياً نشيطاً للغاية، طالبت الدول بالاستمرار في تزويد أوكرانيا بالأسلحة”.

وأضاف “زيلينسكي”: “لا يجب أن يموت المزيد من الأوكرانيين لمجرد أنّ قادة البلدان لا يجدون الشجاعة الكافية لتسليم أوكرانيا المزيد من الأسلحة”.

وقالت المخابرات العسكرية البريطانية يوم أمس إنه من المتوقع أن ترسل روسيا أكثر من 1000 مرتزقاً إلى شرق أوكرانيا مع استمرار تكبدهم خسائر فادحة بحسب تقرير الغارديان.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأوكرانية، “أولكسندر موتوزيانيك”: “لم تتخل روسيا عن خطتها في تطويق العاصمة الأوكرانية”.

وقال متحدث باسم عمدة ماريوبول في بيان له يوم أمس: “إن ما يقرب من 5000 شخصاً، بينهم نحو 210 أطفال، قتلوا في مدينة ماريوبول منذ الشهر الماضي”، وأضاف: “ما يحدث في ماريوبول كارثة إنسانية ويجب إجلاءها بالكامل، يوجد فيها 160 ألف مدنياً محاصراً بدون كهرباء”.

ومن جهتها قدمت وزيرة الاقتصاد الأوكرانية، “يوليا سفيرينكو”، تقريراً يوضح الخسائر التي تكبدتها أوكرانيا حتى الآن، وقالت: “إن الحرب كلفت أوكرانيا حتى الآن 564.9 مليار دولاراً، من حيث الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية، وقالت في منشور عبر الإنترنت: “تضررت ثمانية آلاف كيلومترات من الطرقات و10 ملايين متر مربع من المساكن”.

وقالت “نوفايا غازيتا”، واحدة من آخر المنافذ الإخبارية المستقلة المتبقية في روسيا، إنها ستعلق النشر بعد أن تلقت تحذيراً من قبل وزارة العدل الروسية.

الدول السبع ترفض دفع الغاز بالروبل

رفضت “مجموعة الدول الصناعية السبع” أمس الاثنين مطالب الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” بدفع الدول “غير الصديقة” ثمن الغاز الروسي بالروبل، معتبرة ذلك “غير مقبول”.

قال ذلك وزير الاقتصاد الألماني “روبرت هابك” على لسان “مجموعة الدول السبع”، بعد اجتماع افتراضي عبر الأنترنت، مضيفاً أن “الحكومة الألمانية تعمل منذ بداية العام على جميع السيناريوهات من أجل تتوفر لدينا كافة أنواع الاستجابة”.

وأشار “هابك” خلال المؤتمر إلى رغبة ألمانيا “تقليص الاعتماد على واردات النفط والغاز والفحم الروسي بالتدريج”، معتبراً قرار موسكو دفع ثمن الغاز بالروبل “محاولة لتقسيم الغرب”، وواصفاً إياه بـ “غير مقبول”.

ولفت الوزير الألماني إلى أن “وزراء “مجموعة السبع” أجمعوا على أن هذا يُعد خرقاً للعقود من جانب واحد، وأكدوا أن الاتفاقات المبرمة سارية المفعول وستظل الشركات متمسكة بها”.

ودعا وزراء “الدول السبع” “الشركات المعنية” إلى “عدم تلبية المطالب الروسية” لأن الدفع بالروب “غير مقبول”، وفق ما نقل الوزير الألماني عن الوزراء السبع.

شارك المقال على:
مقالات ذات صلة:

تقارير وتحقيقات

آخر الأخبار

مساحة نسوية

أرشيف الاتحاد