“قوات تحرير عفرين” تعلن مقتل أثنين من الجنود الأتراك

أعلنت “قوات تحرير عفرين” عن مقتل اثنين من جنود الاحتلال التركي وإصابة جندي آخر، بهجمات للقوات في منطقة عفرين شمالي حلب شمال شرقي سوريا”.

وأرفقت القوات بالخبر مشهد فيديو لعملية استهداف لنطقة عسكرية يظهر فيه جنديان خلف ساتر ترابي وقد أصابهم قذيفة بشكل مباشر إضافة لأضرار في المقر المستهدف.

وفي 13 من أيار الجاري أصيب عنصرين من قوات جيش الاحتلال التركي بجروح متفاوتة نتيجة استهداف قوات النظام السوري لقاعدة تابعة لهم بريف حلب الغربي.

وقالت مصادر محلية أن “القصف المدفعي لقوات النظام استهدف قاعدة عسكرية تركية في منطقة الشيخ سليمان، لتقوم قوات الاحتلال التركية بقصف مواقع للنظام بشكل مكثف”.

وشهدت محاور ريف حلب وقتها عدة أحداث عسكرية، كاستهداف حافلة لقوات النظام ذهب ضحيتها 10 قتلى، وسقوط قذائف على عدة مواقع بمختلف مناطق السيطرة أدت لسقوط مدنيين.

وكشفت “قوات تحرير عفرين”، في 13 أيار الجاري، عبر بيان عن تفاصيل عمليتين عسكريتين ضد الاحتلال التركي بريف حلب الشمالي.

وأعلنت القوات عن تمكنها من قتل ثلاث جنود أتراك في عمليتين منفصلتين في التاسع والعاشر من أيار الجاري، سمتها بـ”عمليات ردع ضد الاحتلال التركي”.

ووفق البيان “في التاسع من أيار الجاري نفّذت قواتنا عملية هجوم على عناصر الاحتلال التركي في قرية مريمين التابعة لناحية شرا، مما أسفر عن مقتل مرتزقين اثنين وإصابة مرتزق آخر، كما تم الاستيلاء على سلاح من نوع (AK-4k)”.

وأضاف البيان “هذا وأسفرت عملية قنصٍ نفّذتها قواتنا في العاشر من أيار الجاري في بلدة مارع عن مقتل مرتزق من الاحتلال التركي”، وفق تعبيرها.

وأرفق بالبيان مقطع فيديو لعمليات الاستهداف. مختتما “أسفرت هذه العمليات التي نُفذت ليومين متتاليين، عن مقتل ثلاثة مرتزقة من مرتزقة الاحتلال وإصابة مرتزق آخر”.

شارك المقال على:
مقالات ذات صلة:

تقارير وتحقيقات

آخر الأخبار

مساحة نسوية

أرشيف الاتحاد