وزارة العلاقات الدولية والتعاون DIRCO تنفي إعادة مقاتلي داعش السابقين من سوريا إلى جنوب إفريقيا

نفت وزارة العلاقات الدولية والتعاون DIRCO التقارير الصحفية التي انتشرت في الأيام الأخيرة، عبر صحيفة Sunday Times حول إعادتها لمقاتلين سابقين في تنظيم داعش من سوريا إلى جنوب إفريقيا دون محاكمتهم.

وقالت سفارة جنوب إفريقيا في سوريا في بيان لها: “نراقب وضع 16 امرأة وطفل في مخيمات معتقلي داعش في سوريا، لتأكيد جنسيتهم وتقديم المساعدة لهم إن لزم الأمر، ولا نزال نجري مشاورات بهذا الشأن”.

وأضاف البيان: “التقارير الصادرة عن Sunday Times حول أننا سهلنا إعادة مئات مقاتلي داعش كاذبة تماماً”.

التفكك الاقتصادي والسياسي هو الدافع وراء انتشار داعش مجدداً

 لفت بيان صادر عن مؤشر الإرهاب العالمي (GTI)،  على أنّ “التفكك الاقتصادي والسياسي هو الدافع وراء تجنيد وانتشار داعش والجماعات الإرهابية الأخرى في إفريقيا”.

وقال البيان: “كان نقص الغذاء، وعدم توفر المياه النظيفة، وسوء التغذية، والنمو السكاني الهائل، والحكومات الضعيفة، أسباباً أساسية في حدوث معظم النشاط الإرهابي، فالإرهاب ينمو في مكان الحكومة الأضعف”.

وللتأكيد على عدم الاستقرار في المنطقة ، كانت هناك ثماني محاولات انقلاب في بوركينا فاسو ومالي وغينيا وتشاد في الأشهر الثمانية عشر الماضية.

ودعا رئيس الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب ، فلاديمير فورونكوف ، إلى “استجابة عالمية منسقة لإيقاف نمو تنظيم داعش في إفريقيا”

شارك المقال على:
مقالات ذات صلة:

تقارير وتحقيقات

آخر الأخبار

مساحة نسوية

أرشيف الاتحاد